أفضل الفيتامينات لتحكم آمن وصحي بالوزن

September 20, 2017

قد يكون من الصعب احيانا على اي شخص يحاول التحكم بوزنه ان يلتزم بتغيير نمط حياته على المدى الطويل وكلنا نتمنى ان هناك "حبة سحرية" تحل جميع مشاكلنا دون الحاجة لاتباع حمية وممارسة رياضة وتناول الخضروات، ولكن للأسف لا وجود لمثل هذه الحبة حتى الآن.

 

 

 

 ولحسن الحظ توجد بعض الفيتامينات والمواد الغذائية التي يمكن أن تساعد على ضمان سلوكك طريق النجاح للتحكم بالوزن، حيث قد تلعب دورا هاما في مساعدتك على تحقيق الوزن المثالي.

 

 

  •  دور فيتامين B12 للتحكم بالوزن:

 

يلعب فيتامين B12، وهو فيتامين قابل للذوبان في الماء، العديد من الأدوار في الجسم بما في ذلك إنشاء خلايا الدم الحمراء وتحديد مدى استفادة الجسم من السعرات الحرارية. وعادة ما يوجد مرتبطا بالبروتين في الأطعمة الحيوانية مثل الأسماك والدجاج ولحم البقر كما يؤدي نقص فيتامين B12 الشديد إلى فقر الدم والذي غالبا ما يعاني منه بشكل عام الاشخاص النباتيين، وأولئك الذين اجروا عمليات جراحية في المعدة (مثل عملية تخسيس الوزن).

 

وتعطي بعض عيادات التخسيس المرضى جرعات B12 مدعين أن الفيتامين نفسه يسبب خسارة الوزن وعلى الرغم من أن هذا العمل غير مضلل تماما وربما لا يترتب عليه اضرار ولكن اخذ حقن او حبوب فيتامين B12 لن يسبب خسارة الوزن لكونه لا يلعب دورا في كيفية استخدام الجسم للسعرات الحرارية، ولكنه قد يدعم إنتاج الطاقة من خلال مساعدة الجسم في تحويل الغذاء إلى طاقة وكلما زادت الطاقة كلما أدى ذلك إلى زيادة ممارسة الرياضة واعطاء حافز أكبر مما يؤدي إلى تحكم امن وصحي بالوزن.

 

  • دور زيت السمك في التحكم بالوزن:

 

حصل زيت السمك (ويسمى أوميجا 3 أيضا) على الكثير من الدعاية مؤخرا بسبب فوائده العديدة،  حيث قد يساهم في إدارة الوزن الصحي من خلال المساعدة على تعزيز عملية التمثيل الغذائي للدهون الغذائية والكوليسترول بالإضافة الى انه يعمل في الوقت ذاته على مساعدة الجهاز المناعي وحماية الخلايا العصبية والدماغ من الإجهاد التأكسدي والضرر، كما يساعد زيت السمك أيضا على تحسين حركة المفاصل والمرونة، وتعزيز الاداء اثناء التمرين ويعمل ايضا على زيادة القدرة على التحمل والتعافي، والتي من شأنها في نهاية المطاف المساعدة في الوصول إلى أهدافنا في إدارة الوزن.

 

  • دور الألياف في التحكم بالوزن:

 

في حين ان الالياف الغذائية من الناحية النظرية ليست فيتامينات ولكنها قد تساهم ايجابيا في إدارة الوزن ويتحقق ذلك بطرق مختلفة حسب ما يلي:

تعمل الالياف على اشباعك والتقليل من شهيتك مما يؤدي إلى استهلاك سعرات حرارية اقل، وقد توصلت دراسة أجريت عام 2001 في جامعة تافتس الى أن الاشخاص ممن اجريت عليهم التجربة وزادوا نسبة حصتهم من الالياف استهلكوا في المتوسط سعرات حرارية أقل بنسبة ​​10٪، وخسروا أكثر من 2 كيلوغرام على مدى 4 أشهر بمجرد زيادة الألياف المستهلكة، ولوحظ ان الاشخاص المصنفين على أنهم يعانون من السمنة المفرطة قللوا سعراتهم الحرارية بما نسبته 18٪، وخسوا ما يقارب 3 كيلوغرامات خلال نفس الفترة، وخلص الباحثون في نهاية المطاف إلى أن الاشخاص الذين اتبعوا نظام غذائي عالي الألياف، ومنخفض الدهون خسروا ثلاث أضعاف الوزن الذي خسره اولئك الذين اتبعوا نظاما غذائيا منخفض الدهون فقط.

 

كما تساعد الألياف أيضا على التحكم بالوزن عن طريق تحفيز البكتيريا الصحية والمفيدة في القناة الهضمية ولكن للأسف فإننا لا نستهلك القدر الموصى به من الالياف حيث يوصي معهد الطب النساء والرجال البالغين بالحصول على 25 غرام و38 غرام من الألياف يوميا على التوالي، في حين يستهلك الشخص العادي حوالي 13 غراما من الألياف يوميا، ومما يتضح لنا جليا من هذه الارقام ان نظامنا الغذائي وحده لا يمكنه تغطية احتياجاتنا.

 

وعلى الرغم من عدم وجود حبوب خسارة وزن سحرية، فان هناك بعض الفيتامينات والمواد الغذائية التي قد تؤثر على قدرة الجسم على إدارة الوزن. حيث يعد من المهم عند بدء أي برنامج للتحكم بالوزن الحفاظ على نظام غذائي متوازن وتناول الفيتامينات يوميا لتوفير التغذية الكاملة لجسمك والتي يحتاجها للقيام بوظائفه بشكل صحيح. وإذا كنت قلقا بشأن نقص الفيتامينات، وخاصة نقص فيتامين B12 وأوميغا 3، فاطلب من طبيبك ان تجري فحص دم لتحديد أي مناطق خلل محتملة قبل تناول جرعات عالية من المكملات الغذائية.

 

 

Please reload

Recent Posts

Please reload

Archive

Please reload

Tags

 

Follow

  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram
  • YouTube
  • Pinterest

©2017 by Sticks & Stones. Proudly created with Wix.com